Kurdî  |  Tirkî

...Rêberê min

رهشان رُهى

رضينا عنوةً عن أنفسنا بأسركم في جزيرة، في عباب بحرٍ لا رحمة لأمواجه، وخدعنا ذاتنا بفرحة استلام رسائلكم الأسبوعية، وشعرنا بنشوة الفرح بقراءة مرافعاتكم. لكن هذا الكدر والهمُّ لم يرضَ بالموجود. وقلوبنا المتمردة ترفض أنْ تموت من حسرة حريتكم، وحسرة لقاءٍ أبدي معكم.

حسرة أنْ نكحلَ عيوننا برؤيتكم، كما كحلناها في السابق، فأروي حياتكم، كلامكم، أرويكم كروايةٍ وكأنني أقصُّ حلماً رأيته في المنام، لدرجة إنني بنفسي أشتبه بحقيقة الأيام السابقة التي تتوجتْ بلقائكم.

 

قلوبنا المتمردة ترفض أن تموت قهراً من وحشية النظام الغاشم، قهراً من غدر الزمان، قهراً من الأناس الروبوتيين، الذين يكبلونكم خلف القضبان الحديدية، فأروي حياتكم، كلامكم، كرواية مكتوبة بالرصاص والقنابل على ذرى الجبال الشماء وكأنني أرقص رقصة الحياة بين براثن الموت.

قلوبنا المتمردة ترفض أن تموت في حياة مكبلة بالعبودية، مكللة بالقواعد والتقاليد والممنوعات، لتثور أملاً، عنفواناً، وعشقاً للحرية، حرية شعبٍ، حرية نساء. فأروي حياتكم، كلامكم، كرواية نساء عشقناك، وعشقنَ الحياة الحرة في جبال الآلهة الأم. فننتظركم بأمل حريتكم، واللقاء بكم على أسوار عاصمة المقاومة آمد...

                                                                                                                                                                        مع حبي وفائق احترامي يا قائدي